كاركتير
أعلان
فتح باب التقديم للأشتراك بدورة أعداد المراسلين والمقدمين والمذيعين الخامسة (حريات) أعلان ...اعلان يعلن معهد العراق الحر للتأهيل والتدريب الأعلامي عن افتتاح دورة أعداد المراسلين والمقدمين والمذيعين الخامسة دورة (حريات) والتي سيكون برنامجها التدريبي عملي ونظري ولمدة شهر وبمعدل ثلاثة محاضرات في الاسبوع واربعة ساعات في المحاضرة الواحدة ححيث يتم تدريب المشاركين بأحدث الطرق والاساليب العلمية ويبدأ التقديم المباشر ومن الممكن الأستفسار اكثر على الهاتف التالي 07700203540اوزيارتنا في مقرنا : العراق بغداد حي أبي نؤاس من جهة شارع السعدون عمارة الثريا الطابق الثالث قرب نفق الحرير.
Rss Feed
المتواجدون الأن

يتصفح الموقع حاليا 4 زائر

أكبر تواجد كان 42 في :
30-Jan-2012 الساعة : 23:56

البحث

الأخبار    حوارات ولقائات    ماذا تعرف عن المكتب العربي لمكافحة الجريمة في بغداد

ماذا تعرف عن المكتب العربي لمكافحة الجريمة في بغداد
29-06-2013

 

  • المكتب العربي لمكافحة الجريمة تشكيل يسعى لخدمة المجتمع والوقوف على اهم دوافع واسباب الجريمة والية القضاء عليها بالبحوث العلمية والدراسات

ونحن نسير نحو بناء مجتمع خالي من العنف والجريمة واحترام سيادة القانون .وجدت منظمات وتشكيلات مهمة تسهم مساهمة فعالة في بناء المجتمع العربي وليس العراقي فقط وتتعامل مع حيثيات ودوافع الجريمة بالعلم والدراسة والبحث والتبصر للوصول الى نتائج علمية حقيقية تسهم في الحد من العنف والخروج من القانون في مختلف المجالات الحياتية

ووجدنا من بين تلك التشكيلات المهمة المكتب العربي لمكافحة الجريمة التابع لمجلس وزراء الداخلية العرب في جامعة الدول العربية

ومجلس وزراء الداخلية العرب من التشكيلات العريقة في الجامعة العربية الذي يترأس أمانته العامة معالي الدكتور/ محمد بن علي كومان ــ (سعودي الجنسية) والذي أصبح أمينا عاماً لمجلس وزراء الداخلية العرب بموجب القـرار رقـم (345) الصادر بتاريخ 30/1/2001م، عن المجلس في دورته الثامنـة عشرة المنعقدة  بتونس، في شهر يناير/كانون الثاني2001م،وهو ثالث أمين عام للمجلس.من مواليد سنة 1961م، بمكة المكرمة.

 

* حاصل على شهادة الدكتوراه من جامعة "بواتيه"  بفرنسا  اختصاص "قانون جنائي وعلوم جنائية".

 

* شغل منصب رئيس قسم الأنظمة (القانون) بجامعة الملـك  عبـد العزيز  بجدة.

 

* عمل في ميدان المحاماة والاستشارات  القانونية والتحكيم.

وكان له دور بارز في العمل على تقوية ومؤازرة المكتب في بغداد بالأضافة للجهود الحثيثة من قبل السيد الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية العراقية /القائم بأعمال وزير الداخلية الاستاذ عدنان هادي الاسدي الذي عمل جاهدا لأعادة عمل المكتب في بغداد

ويترأس ادارة المكتب في بغداد اللواء الحقوقي عدي سمير حليم الحساني الذي سنقدم جزء من سيرته الذاتية قبل الولوج في اليات وتفاصيل عمل المكتب

 

الاسم : عدي سمير حليم أمين الحساني

 

الرتبة : لواء حقوقي

التحصيل العلمي (الشهادات التى حصلت عليها)

 (الدراسة الاعدادية (الفرع العلمي) ، بكالوريوس في العلوم الشرطوية / خريج كلية الشرطة دورة (46) ،بكالوريوس قانون (2009-2010) ، ماجيستير في القانون ، خبير دولي لمنظمة المعايير الدولية للرقابة على الاسلحة الصغيرة والخفيفة - جنيف / مقر الأمم المتحدة 2013.

 

الوظائف والمناصب التي شغلتها :

 

ضابط اداري في مديرية ادارة الضباط / مقر وزارة الداخلية.

 

مدير قسم الايفادات في وكالة الوزارة للشئون الإدارية والمالية / مقر الوزارة.

 

مدير عام في هيئة التفتيش الأمني والإداري.

 

مدير مكتب الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية 2005.

 

رئيس اتحاد نادي الشرطة الرياضي العراقي.

بدأنا الحوار مع اللواء عدي الحساني بتعريفه لنا بعمل المكتب والية ارتباطه فقال:

المكتب العربي لمكافحة الجريمة احد مكاتب المنظمات العربية التابعة لمجلس وزراء الداخلية العرب .ويعد هذا المكتب بالاضافة الى مكاتب اخرى التي يتلخص عملها في مجالات متعددة منتشرة في الدول العربية الاعضاء والذي يعتبر العراق جزء لا يتجزاء من هذه الدول.وهي اداة الامانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب ويعنى مكتبنا في بغداد الجريمة والحدود والموانى بأمن المطارات والهجرة غير الشرعية والسفر والجنسية والاحوال والعناية بالنزلاء والاجرات العقابية والامن السياحي ووظائف اخرى يتميز بها مكتبنا عن المكاتب البقية

المكتب العربي لمكافحة الجريمة من الصروح العريقة يتخذ المكتب من بغداد مقراً له ، وقد باشر مهامه عام 1965م ((في نطاق المنظمة العربية للدفاع الاجتماعي ضد الجريمة))، وذلك بعد اكتمال تصديقات الدول الأعضاء على الاتفاقية المنشئة للمنظمة بموجب قرار مجلس جامعة الدول العربية رقم (1685) بتأريخ 10/4/1960م . بعد قيام مجلس وزراء الداخلية العرب عام 1982م ، ونظراً لكون المجلس أصبح بعد قيامه صاحب الاختصاص الشامل بالعمل العربي المشترك في المجالات الأمنية، فقد أوصى المجلس بدور إنعقاده الثاني بموجب قراره رقم (25) الصادر بتأريخ 7/12/1983م ، بنقل المكاتب المتخصصة التابعة للمنظمة العربية للدفاع الاجتماعي ضد الجريمة ((وبضمنها المكتب العربي لمكافحة الجريمة)) إلى نطاق مجلس وزراء الداخلية العرب ، وأوصى أيضاً بتعديل اتفاقية المنظمة إستجابةً لهذا المطلب. وقد تم تبعاً لذلك تعديل اتفاقية المنظمة بموجب قرار جمعيتها العامة رقم (303) بتاريخ 29/12/1983م ، ومن ثم صادق مجلس جامعة الدول العربية على التعديلات بموجب قراره رقم (4363) بتأريخ 31/3/1984م ، وباشر المكتب العربي لمكافحة الجريمة مهامه في نطاق الأمانة العامة للمجلس إعتباراً من 1/4/1984م .

 

  • الحساني نسعى ان نوجد قانون عقوبات وجنسية وقوانين موحدة في العالم العربي

وأضاف الحساني

من نشاطات المكتب نقوم بجمع الاحصائات الجنائية في الدول العربي ونقوم بأرسالها الى الامانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب ومن اهمها الامن السياحي والجرائم السياحية ونقوم بتعميم التوصيات التي تصدر من خلال المجلس ونقوم بستبيانات ترسل الى الدول الاعضاء للعمل على الوقوف لنتائج مميزة للموضوع ووضع حلول جذرية وعلمية للموضوع

الغاية الرئيسية من هذه المكاتب لمجلس وزراء الداخلية العرب هي وضع قانون واحد للدول العربية قانون عقوبات وقانون جنسية واحد على سبيل المثال وهكذا

وعن واجبات المكتب قال الحساني ....

اما عن الواجبات التي نقوم بها فنحن بعيدين كل البعد عن الامور البوليسية نحن نعمل على اساس الدراسات والبحوث والتي توزع على الدول العربية الاعضاء واستنباط ما قامت به دول اخرى للأستفادة من تجاربها والاستفادة منها في دولنا ونعمل على محاربة الجريمة من خلال الدراسات التي نقوم بها .

ومن ضمن اعمالنا ايضا القاء بالوزارات ذات العلاقة للتباحث في مواضيع متصلة بعملنا ومنها مثلا وزارة حقوق المرأة اذ سنعمل على تسليط الضوء على الدوافع والاسباب للقيام بالفعل الجرمي ونحن من كل ذلك نحاول الوصول الى الاسباب والمسببات التي تدفع للجريمة خصوصا ان دور الاسرة دور مهم وهي الاساس الحقيقي للفرد لذلك ركزنا مثلا على وزارة حقوق المرأة في العراق 

وكذلك لنا أجتماعات اخرى مثل وزارة الداخلية وغيرها للوقوف على اهم مايغني مواضيع البحث خاصتنا

السعي الذي نقوم به هو كيفية الوصول الى مجتمع سلمي مترابط يحترم القانون ويحفظ القانون له حقوقه التي يجب ان تكون .

وفي نهاية اللقاء شكر مدير المكتب العربي لمكافحة الجريمة اللواء الحقوقي عدي سمير الحساني السيد الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية العراقية الاستاذ عدنان الاسدي والدكتور محمد بن كومان الامين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب لجهودهم الحثيثة في دعم عمل المكتب الذي سيكون ان شاء الله من التشكيلات الفاعلة في العمل الموكل له وكما اثنى الحساني على عمل وكالتنا التي تسعى لبيان عمل المؤسسات التي تجتهد لخدمة المواطن العربي والعراقي على حد سواء.

اجرى اللقاء رئيس التحرير علي خليل الدايني



الكاتب : اجرى اللقاء رئيس التحرير علي خليل الدايني
نسخة للطباعة تقييم ارسال لصديق
ارسال تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق
 Verification Image

الاستفتاءات
    ما رأيك في تصميم الموقع الجديد ؟
    ممتاز
    جيد
    سيء



    النتائج
حكـمـة الـيـوم
اخر الأخبار
  • رجل مخابرات عراقي سابق يكشف لـ "روسيا اليوم" اسرار اختراق جهازه لوزارة الدفاع الامريكية
  • ماذا تعرف عن المكتب العربي لمكافحة الجريمة في بغداد
  • مجلس النواب يضيف فقرة المتقاعدين الى الموازنة المالية
  • - لقاء خاص مع النائب الأول لدعاة العراق لدعم الدولة والقانون الأستاذ كريم جبار الربيعي
  • ترقبوا حوار موسع مع اللواء مهدي صبيح الغراوي قائد الفرقة الثالثة شرطة اتحادية عن الاوضاع الامنية في الموصل
  • مقابلة مع تينيا ناصيف، أول من ساهم في تأسيس تلفزيون عربي على الإنترنت
  • لقـاء مع السيد (( عباس حسون أل موسى )) ... تأريخ أسرة ألموسوية
  • لقاء مع النائب عن كتلة العراقية البيضاء زهير الاعرجي:نسعى لتحقيق العدالة لمواطن الموصلي
  • في حوار موسع مع مدير الاقسام الداخلية للجامعة المستنصرية طلاب الاقسام الداخلية محكومون بالأعدام
  • شبكة العراق الحر الاخبارية / حوار مع النائب خالد العلواني : حول أوضاع العراق السياسية
  • في لقاء خاص لوكالتنا :السيد نعمة ألعلوي عميد السادة ألعلوين في ألعراق مايحدث من هجمات وعدوان على زوار الامام الحسين عليه السلام هو للقضاء على شعائر ال بيت النبوة
  • برنامج قضايا الوطن مع علي الدايني
  • ترقبوا لقاء مع الامين العام لكتلة العراق اولاالسيد نبيل الاعرجي وبرنامج قضايا وطن
  • الاكثر مشاهدة

    جميع الحقوق محفوظة لـ : وكالة أنباء العراق الحر للأخبار © 2014
    برمجة اللوماني للخدمات البرمجية © 2008